الارشيف / اهم الاخبار

هذا هو الريجيم السحري الذي أفقد الفنانة هنادي مهنا 50 كيلو خلال 4 شهور فقط .. لن تصدق ما هو!

باسل النجار - القاهرة - الأحد 13 مارس 2022 05:25 مساءً - أثارت الفنانة هنادي مهنا الجدل عقب ظهورها قبل أشهر بنحافة لافتة، حيث تساءل البعض عن الحمية الغذائية التي خضعت لها أم عملية جراحية كانت سببا في إنقاص الوزن.

وظهرت هنادي مهنا بشكل نحيف غير الملامح التى اعتاد الجمهور رؤيتها فيه، وهو الأمر الذى جعل العديد من رواد السوشيال ميديا يتوقعون خضوعها لعملية تكميم المعدة من أجل الظهور بشكل مثالي.

شفت الفنانة المصرية الشابة هنادي مهنا، للمرة الأولى عن طريقة خسارة وزنها بشكل لافت قبل أشهر قليلة، بعدما فاجأت الجمهور بجسمها الرشيق عقب تداول صورها على إنستغرام.

وذكرت مهنا خلال حلولها ضيفة على برنامج ”معكم“ مع الإعلامية منى الشاذلي: ”اختفيت منذ شهر ديسمبر 2020، حتى يوليو 2021، وفي هذه الوقت فعلت كل شيء قد يفعله المرء حتى يخسر وزنه“.

وأضافت الفنانة هنادي مهنا، بأنها جربت أنظمة الريجيم وصالات الـ ”جيم“ وكله لم يعد عليها بالنفع، حتى اضطرت أن تلجأ إلى دكتور تغذية لديه كل الحلول الممكنة ليمكّن أي شخص من خسارة وزنه، وهو ما حدث لها بالفعل وخسرت 50 كيلو على يده.

وأشارت إلى أنها قبل رجوعها إلى مصر، كان وزنها الذي هي عليه الآن، ولكن الأمر اختلف بعد رجوعها لمصر، وزاد وزنها كثيرا، مضيفة: ”مين هيلاقي محشي وحمام ومسقعة ويسيبه؟ مينفعش الأكل ده يكون موجود في بلدنا وماكلوش“.

وبينت أن أسلوب الحياة والطعام خارج مصر لا يقارن بينه وبين الأكل في مصر، لذلك بعد الرجوع إلى مصر من الطبيعي أن يختلف الوزن.

وكانت هنادي مهنا قد أثارت الجدل خلال الفترة الماضية بفقدان ملحوظ للوزن، حيث أرجع البعض نحافة هنادي مهنا لإصابتها بمرض خطير، إثر فقدانها الوزن بشكلٍ كبير، وفي فترة قصيرة، وهو ما نفاه والدها الموسيقار الشهير مؤكداً أن هذا الكلام عارٍ تماماً من الصحة مشيرًا إلى أن ابنته تتمتع بصحة جيدة، ولم تُصب بأي مكروه كما يعتقد البعض، وأنها خضعت لنظام غذائي معين وبكامل إرادتها قائلاً: ”عملت ريجيم قاسي منذ 4 شهور تقريبًا، ولسه حريصة في أكلها وخطواتها“.

الطريقة التي اتبعتها هنادي مهنا لفقدان وزنها في 4 شهور وفي هذا الجانب، أوضح الدكتور رامي صلاح الدين، استشاري التغذية العلاجية والنحافة، عن وجود نوعين للريجيم والأنظمة الغذائية التي تصل بالفنانة لهذه الطريقة.

كيتو دايت وأوضح الطبيب أن الطريقة الأولى للوصول لتلك النتيجة، هي إتباع نظام الكيتو دايت، مؤكدًا إنه نظام يعتمد اعتماد كليًا على تناول الدهون بنسبة من 75 لـ 80 %، قائلًا: «الأجسام  بتفرز الأجسام الكيتونية اللي بتكسر الدهون وتخسس».  

خطر على الصحة  وأشار استشاري التغذية العلاجية خلال حديثه لـ «هن» أن النظام رغم نجاح نتائجه إلا إنه غير صحي تمامًا، قائلًا: «بيعلي الدهون ومؤذي على القلب والشرايين».

وتابع: «اسوأ مراحله في أول أسبوع لأن بتشيل الانسولين والجلوكوز، وبيستبدلها بدهون ضارة».

رجيم قاراطاي وأشار رامي صلاح الدين، لطريقة أخرى، وهي ريجيم قاراطاي، التي ابتكرته الطبيبة Canan Karatay، الذي يعتمد على نسبة قليلة من الكربوهيدرات ونسبة عالية جدًا من البروتينات، لتنظيم عملية الأيض، ومستوى السكر في الدم وعملية إفراز الأنسولين.

ويعتمد الرجيم على عدة قواعد، على رأسها تناول من  8 إلى 10 أكواب ماء يومياً، وممارسة الرياضة، وعدم تناول الأطعمة بعد الساعة الـ8 مساء، مع تجنب الخبز والبطاطس أو الأرز في الأطباق الرئيسية، حيث يساعد في خسارة 5 كيلوجرامات في أسبوعين. 

قد تقرأ أيضا